الرئيسية / الحمل والولادة / الولادة / الولادة القيصرية كم من الزمن تستغرق وما هى مضاعفاتها

الولادة القيصرية كم من الزمن تستغرق وما هى مضاعفاتها

تعد عملية الولادة القيصرية من أصعب العمليات التي قد تُجريها السيدة خلال مراحل حياتها وتعد الأصعب ولكنها تعد من أجمل المراحل التي تمر بها السيدة لأنها تكون في غاية السعادة حين تنجب طفلها الأول والذي يعتبر هو بداية تكوين العائلة.

caesarean birth
caesarean birth

ما هي الولادة القيصرية

تعتبر عملية جراحية لولادة الجنين من رحم الأم، تتم عن طريق شق البطن فوق الرحم لإخراج الجنين كبديل عن الولادة الطبيعية.

يضطر الطبيب في أحيان كثيرة لإجراء تلك العملية خوفاً من تعريض حياة الأم والجنين إلى الخطر، يجب أن يقوم بها طبيب متخصص في إجراء العمليات الجراحية من هذا النوع حتي لا يتم تعريض حياة الأم والطفل معاً للخطر والوفاه لإحدى الأطراف وحتى لا تتسبب في مشاكل للأم بعد ذلك في حال أخذت القرار في  أن تنجب أطفال أخرى بعد ذلك.

تنصح منظمة الصحة العالمية والجراحين المتخصصين في ذلك بأن تُجرى هذه العملية إذا أضطر الأمر إلى ذلك، أي في الإحتياجات الطبية فقط  وليس في عدم الحاجة القسوي  إليها لكي لا تتعرض حياتها علي المدى البعيد للخطر وتستطيع إنجاب أطفال أخرين حتي وإن كانت تلك هي المرة الأولي التي تقوم بوضع طفل بها.

أُجريت الجراحة القيصرية لأول مرة علي يد الطبيب الخاص بقسم النساء والتوليد (الألماني فيرديناند أدولف كيهرر في عام 1881 ) تعتبر تلك هي أول العمليات الجراحية في الولادة التي أجريت علي مر التاريخ ويعتبر الطبيب القائم بإجراء تلك العملية من أشهر الأطباء في العالم.

سلبيات الولادة القيصرية

تتسبب الولادة القيصرية في زيادة طفيفة في النتائج السيئة للحمل والتي تكون نسبة خطرها بسيطة وهذه النتائج تؤدي إلى أنه لا يتم إجراء أي عملية جراحية إلا بعد 39 أسبوع من الحمل لتكون السيدة أخذت قسط من الراحة لتستطيع أن تحمل طفل مرة أخرى، النتائج المترتبة علي الولادة القيصرية تختلف عن تلك الولادة الطبيعية لأن في تلك الولادة لا يتم عمل أي جروح في جدار البطن الخاص بالأم وبدون إجراء أي عمليات جراحية.

أنواع الولادة القيصرية حسب نوع الشق

هناك نوعين من الجراحة القيصرية علي حسب الشق الذي يستخدم أثناء الجراحة:

  • الشق السفلي: هو عبارة عن شق أصغر وأكثر أنخفاضاً من الشق العمودي أو التقليدي , ويعتبر من أكثر الجروح التي تستخدم في يومنا هذا.
  • الشق التقليدي أو العمودي: هذا الشق يكون في المركز الأساسي للبطن.
caesarean birth
caesarean birth

أسباب الولادة القيصرية

  • وجود عيوب خلقية في الطفل كأمراض القلب.
  • إجراء الأم عملية جراحة قيصرية مُسبقاً في الرحم.
  • معاناة الأم من حالة صحية سيئة كأمراض القلب وأرتفاع ضغط الدم أو السكري.
  • معاناة الأم من نقص فيروس المناعة البشرية مما يؤثر ذلك علي صحة الجنين.
  • حدوث ضيق في تنفس الطفل في حالة نقص نسبة الأكسجين التي تصل إلى الطفل فيلجأ الطبيب إلى إجراء العملية القيصرية، يحدث ذلك نتيجة إلى الضغط علي الحبل السري أو دخوله في قناة الولادة قبل الطفل مما تعرف تلك الحالة بتدلي الحبل السري.
  • تغير في وضعية الطفل داخل رحم الأم، لأنه من الطبيعي أن تكون رأس الطفل ناحية قناة الولادة حتي يتم حدوث ولادة طبيعية، لكن عند تغير وضعية الطفل بأن تكون قدمية نحو قناة الولادة فيلجأ الطبيب إلى إجراء عملية الولادة القيصرية، فتعرف تلك الولادة بالولادة المقعدية.
  • الحمل في سن متقدم.
  • إذا كان وزن السيدة زائد فتصبح الولادة الطبيعية صعبة لذلك يضطر الطبيب إلى مثل النوع من العمليات.
  • الولادة في أكثر من جنين في وقت واحد.

كيف تتم الجراحة القيصرية

  •  يقوم الطبيب بإجراء الجراحة القيصرية بعد أن يبدأ تأثير المخدر، حيث يقوم بعمل شق جراحي في البطن ولكن في معظم الحالات يقوم الطبيب بعمل شق صغير في البطن في الجزء السفلي من جدار البطن.
  • يقوم الطبيب بشق الطبقات التي يتكون منها الجلد حتي يصل إلى عضلات البطن وجدار الرحم.
  • بعد ذلك يتم إخراج الجنين بشكل سريع ويقوم الطبيب بقطع الحبل السري ويخرج المشيمة بأكملها.
  • يقوم الطبيب بخياطة جدار الرحم عن طريق عرز متينة لتستطيع الصمود لفترات طويلة  بعد ذلك يتم خياطة عضلات وجدار البطن والطبقات الجلدية.
  • يقوم الطبيب بإغلاق الشق الذي قام بفتحه لإخراج الجنين عن طريق دبابيس معدنية وبعدها وضع الضمادات علي الجرح.
  • تستغرق عملية الولادة القيصرية من 30  إلى 40  دقيقة.
caesarean birth
caesarean birth

المضاعفات التي تخص العملية القيصرية

  1. حدوث تمزق في جدار الرحم تزداد نسبة تمزق جدار الرحم في حالة قيام السيدة بأكثر من عملية قيصرية واحدة لكن هذه الحالة نادراً ما تحدث، يحدث التمزق خصوصاً في حالة الولادة القيصرية بعد الولادة الطبيعية لعدة مرات وذلك بسبب الضغط الذي يقفع علي الرحم.
  2. ضيق التنفس عند الجنين تحدث هذه الحالة بسبب عدم تفريغ رئتين الطفل من السوائل ولكن نادراً ما تحدث، لكن هذه الحالة لا تحدث في حالة اللجوء إلى الولادة الطبيعية لهذا السبب يتواجد الطبيب المختص أثناء الولادة القيصرية.
  3. في حالة إصابة الأم بمرض الإيدز.
  4. في حالة إصابة الأم بمرض من الأمراض الجنسية مثل الهريس والذي ينتقل إلى الجنين عن طريق الولادة الطبيعية.
  5. حدوث تمزق سابق في جدار الرحم لدي الأم.
  6. قلة مهارة الطبيب الجراحي الذي يقوم بإجراء العملية للأم.
  7. حدوث نزيف في الدم للأم لتمزق المشيمة المتواجدة في رحم الأم.
  8. حدوث ما يعرف بمقدمات الأرتجاع عند المرأة الحامل.
  9. حدوث تمزق سابق في جدار الرحم لدي الأم.
  10. حدوث خمول في منطقة الرحم.
  11. حدوث تسمم في الرحم مما يؤدي إلى إرتفاع في ضغط الدم وتؤثر علي حياة الأم والجنين.
  12. تعرض حياة الأم والجنين للخطر.
  13. تأخر مرحلة الولادة عن الوقت المحدد لها عن أربعين أسبوع مما يضطر الطبيب إلى اللجوء إلى الولادة القيصرية.

قد يهمك ايضاً: الولادة الطبيعية واعراضها ومتى يجب الذهاب إلى المشفى

العلاج الذي تلجأ إليه السيدة بعد إجراء العملية

ينصح الطبيب المريضة بأن تبقي في وضعية الأستلقاء لمدة تصل إلى 24 ساعة بعد إجراء العملية الجراحية وتمتنع عن الحركة بشكل كبير، لكن في حالة شعور المريضة بالألم فيمكنها تناول بعض الأدوية التي تستخدم كمسكنات للألم.

يقوم الطبيب بإزالة الدبابيس التي قام بوضعها في الشق الجراحي من 2 إلى 3  أيام، ويقوم الطبيب بإزالتها بعد سبعة أيام من إجراء العملية، في حالة عدم ظهور أي تأثيرات جانبية من بعد إجراء الجراحة يمكن للمريضة في هذه الحالة أن تغادر المستشفى من بعد مرور يومين من إنتهاء جراحة الولادة القيصرية، ومن المفضل أن تعود السيدة لممارسة النشاط البدني بشكل تدريجي.

للمزيد حول الولادة القيصرية شاهدي الفيديو التالي:

عن saed mohamed

سعيد محمد .... احب الكتابه و القراءه خاصةً في مجال الصحه و التداوي بالاعشاب و شغوف بالروايات و قصص الخيال العلمي و ايضا احب السفر و السياحه و الاطلاع علي ثقفات جديده و من هواياتي رياضة كمال الاجسام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *